fbpx
الرئيسية / عامة / بلاغ رسمي للوكالة الوطنية لتقنين المواصلات حول الخدمات الهاتفية على الإنترنت

بلاغ رسمي للوكالة الوطنية لتقنين المواصلات حول الخدمات الهاتفية على الإنترنت

anrt_voip_whatsapp_070116

أصدرت الوكالة الوطنية لتقنين المواصلات، بلاغا حول الخدمات الهاتفية على الإنترنت، وذلك على إثر تداول الصحافة، خلال الأيام الأخيرة، لأخبار تفيد بانقطاع الخدمات المجانية للخدمة الهاتفية عبر بروطوكول الأنترنيت (VoIP) المقدمة من خلال بعض التطبيقات المتوفرة على شبكة الإنترنيت.

النص الكامل لبلاغ الوكالة الوطنية لتقنين المواصلات


بالغ صحفي 7 يناير 2016

على إثر تداول الصحافة، خالل الأيام الأخيرة، لأخبار تفيد بانقطاع الخدمات المجانية للخدمة الهاتفية عبر بروطوكول الإنترنيت (VoIP) المقدمة من خالل بعض التطبيقات المتوفرة على شبكة الإنترنيت،

و في هذا الإطار، يهم الوكالة الوطنية لتقنين المواصالت تقديم الإيضاحات التالية:

– إن إقامة وإستغلال الشبكات العامة للمواصالت وكذا توفير الخدمات الهاتفية للعموم يخضعان لنظام التراخيص المنصوص عليه في المادة 2 من القانون رقم 24.96 المتعلق بالبريد والمواصالات،

– لا يمكن أن يتم نقل وتمرير كل حركة هاتفية في اتجاه الزبون النهائي إلّا من طرف متعهدي الشبكات العامة للإتصالات، وفق الشروط المحددة في دفاتر تحمالت التراخيص الممنوحة لهؤلاء المتعهدين؛

– تم تأطير الإستغلال التجاري واستعمال بروطوكول الإنترنيت من أجل توفير خدمات المواصالت بواسطة القرار الصادر عن الوكالة الوطنية لتقنين المواصالت تحت عدد 04- 04 بتاريخ 06 أبريل 2004 المتعلق بنظام خدمة الهاتف عبر بروطوكول الإنترنيت.

وعليه، فإن المقتضيات التنظيمية التي يخضع لها توفير الخدمات الهاتفية (خدمة الهاتف عبر بروطوكول الإنترنيت أو غيرها) هي مقتضيات واضحة ولا لبس فيها وبالتالي، فإن توفير هذه الخدمات لا يمكن أن يتم إلّا من طرف المتعهدين الحاصلين على تراخيص المواصالات.

وفي هذا الصدد، يجدر التذكير بأنه يتوجب على كل مقدم لخدمات الإتصالات لفائدة العموم أن يمتثل للإلتزامات التشريعية والتنظيمية التي تنظم قطاع الإتصالات ولمقتضيات دفتر تحمالته.

وبخصوص هذه الإلتزامات، فإنها ذات طبيعة مختلفة: تقنية واقتصادية وقانونية وتروم تأطير ممارسة المتعهد المعني بالأمر لنشاطه، وذلك بالنظر، أساسا، إلى قواعد المنافسة المشروعة واستمرارية وجودة الخدمة.

ويحدد دفتر التحمالت الذي تمت الإشارة إليه سلفا، أيضا، الخدمات التي يرخص لحائز التر خيص تقديمها وكذلك شروط وكيفيات تسويقها.

و بخصوص استعمال هذا النوع من الخدمات، فبالإضافة إلى الخسارة التي تلحق بالسوق الوطنية للاتصالات، فيما يخص رقم المعامالت، بالنظر إلى استعمال خدمات مجانية للهاتف عبر بروطوكول الانترنت، فإن هذه الأخيرة لا تستوفي جميع الشروط المتطلبة لكي تُعَدَّ مطابقة للنصوص التنظيمية الجاري بها العمل. و عليه، فإن توقيف هذه الخدمات يندرج في إطار امتثال المتعهدين للالتزامات الملقاة على عاتقهم بموجب دفاتر تحمالت التراخيص التي يتوفرون عليها.


وكان جدل كبير قد صاحب توقيف بعض خدمات تطبيقات هاتفية مجانية، في الأيام الأخيرة، وفي هذا الإطار اعتبر أسامة الصفريوي الخبير في المجال التقني أنه لا يمكن قانونيا أن يتم توقيف هذه الخدمات، على اعتبار أن متعهدي الاتصالات في المغرب تربطهم عقود مع المشتركين، مشيرا إلى أنه من الممكن أن يتم توقيف خدمة الانترنيت بصفة عامة، لكن أن يتم توقيف خدمات تطبيقات معينة فهو أمر لا يمكن، يضيف الخبير الصفريوي.

وأشار الصفريوي أن الوكالة الوطنية لتقنين المواصلات عليها أن تتدخل لحسم هذا الجدل، وهو الأمر الذي تم فعلا مساء الخميس 07 يناير، حيث أصدرت الوكالة بلاغا رسميا بهذا الخصوص (انظر البلاغ أعلاه).

وأشار أسامة الصفريوي أن الشركات التي تنتج تلك التطبيقات، قد تلجأ إلى حلول أخرى، كما أن الأمر قد يؤدي إلى تشجيع أعمال القرصنة بالنسبة لتلك التطبيقات.

شاركها:

 

شاهد أيضاً

الفد : دوزيم كتاخد لفلوس باش دوز أعمالي وعمرها صرفات درهم واحد عليها

الفد : دوزيم كتاخد لفلوس باش دوز أعمالي وعمرها صرفات درهم واحد عليها

  قال الممثل و الكوميدي الساخر حسن الفد ، أن القناة الثانية دوزيم لم تصرف ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *