الرئيسية / وطني / قصة الدكتور الفاسي الذي رمى بوالدته الى غرفة فوق السطوح و تركها عرضة للفقر و المرض

قصة الدكتور الفاسي الذي رمى بوالدته الى غرفة فوق السطوح و تركها عرضة للفقر و المرض

 

كافحت من أجل إبنها بعد طلاقها من أبيه وهو من الشخصيات المرموقة . عانت وهي تتكبد العناء والتعب كخادمة في المنازل لتعيل إبنها وتدرسه وهكذا كان جزاؤها حين أصبح فلذة كبدها دكتورا وله عيادة خاصة بفاس .

 

أتى بها إلى أحد أحياء الشعبة  واقتنى لها غرفة بسطح أحد المنازل ثم تركها وحيدة ، يزورها مرات  قليلة تعد على رؤوس الأصابع ، حسب ما ذكره بعض معارفها .

 


مكان إقامة هاته السيدة لكل من يهمه الأمر لبيطا ظهر الخميس بلوك 3 بفاس

شاركها

شاهد أيضاً

العرايشي يعلن حذف سيتكومات رمضان من القنوات المغربية

العرايشي يعلن حذف سيتكومات رمضان من القنوات المغربية

  أعلن فيصل العرايشي، الرئيس المدير العام للشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة وشركة الدراسات والانجازات السمعية ...