الرئيسية / حوادث ومحاكم / فضيحة مدوية. أطباء ‘إبن سينا’ يكشفون كيف رفضوا توقيع شهادة طبية لـ’ولد الدرهم’

فضيحة مدوية. أطباء ‘إبن سينا’ يكشفون كيف رفضوا توقيع شهادة طبية لـ’ولد الدرهم’

 

كشف أطباء داخليون بمستشفى ‘إبن سيناء’ بالعاصمة الرباط، أنهم رفضوا توقيع شهادة طبية لـ’حمزة الدرهم’ الذي اشتهر بشريط فيديو حادثة السير بالفيراري.

و حسب صفحة للأطباء على الفيسبوك، فان ‘حمزة الدرهم’ نُقل ليلاً للمستشفى بعد انتشار شريط الفيديو الذي أثار ضجة، وتعالت الدعوات لاعمال القانون، من أجل حصوله على شهادة طبية للمكوث بالمستشفى وتفادي متابعته قضائياً.

وكتبت صفحة ‘مضمار’ المتخصصة في نشر أخبار الأطباء والممرضين ما يلي :

‘راج في الآونة الأخيرة فيديو للملقب بابن لفشوش والذي خلق حالة من الجدل بسبب تصويره لحادثة سير بسيارته الفارهة “الفيراري” والذي تم توقيفه بسببها وكذلك عناصر من الأمن.. إلا أن مالايعرفه الناس أنه في حوالي الواحدة صباحا من يوم الخميس نقل المعني بالامر إلى مستعجلات ابن سينا وطلب من الأطباء الداخليين أن يكتبوا له تقريرا يستلزم مكوثه في المستشفى .. وأمام رفض جميع الأطباء المداومين المشاركة في هذه اللعبة القذرة لكيلا ينفذ ابن لفشوش بجلده, تم نقله لمستشفى الرازي ليفاجئ الأطباء الداخليون المداومون ليلة الخميس باستقدامه من جديد ومطالبتهم بكتابة شهادة طبية له وقد تم رفض ذلك من جديد.. ولا أحد يعرف الآن مصير ابن لفشوش بالضبط ..

أريد من هذا المنبر أن أحيي الأطباء الداخليين لمستشفى ابن سينا الذين رفضوا الرضوخ للضغوطات التي تعرضوا لها .. وهذا إن دل على شيء فهو يدل على نبل أخلاق هؤلاء الأطباء الذين يرفضون جميع أنواع التحيز والظلم ويقومون بواجبهم بكل مهنية واحترافية.

ص.ك

 

شاركها:

شاهد أيضاً

شوفو شنو وقع في العاصمة الرباط

شوفو شنو وقع في العاصمة الرباط

  شاركها:Facebook Share on: WhatsApp