الرئيسية / أهم الأخبار / المغرب يعلنها مدوية: لا يمكن أن نسمح بالمثلية والعلاقات الجنسية خارج الزواج

المغرب يعلنها مدوية: لا يمكن أن نسمح بالمثلية والعلاقات الجنسية خارج الزواج

 

قال مصطفى الرميد وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان، خلال تواجده بجنيف في إطار الإستعراض الدوري الشامل لحقوق الإنسان، « إن المغرب متمسك برفض كل الممارسات التي تمس بالنظام العام الأخلاقي من قبيل الحرية الجنسية خارج مؤسسة الزواج، والمثلية وغيرها »مضيفا « أن المساس بالنظام العام الأخلاقي لا يمكن القبول به لسواد عيون البعض ».

وحسب يومية أخبار اليوم التي تطرقت للموضوع في عددها الصادر اليوم الخميس الخميس، فإن بعض المنظمات المدنية وغير الحكومية انتقدت ما قاله مصطفى الرميد خلال تقديمه لميزانية المندوبية الوزارية المكلفة بحقوق الإنسان، حيث اعتبرت حوالي 137 هيئة مدنية، أن تصريحات الوزير غير مسؤولة وتتنافى بشكل كبير مع ما يتطلع إليه المغرب من النهوض بأوضاع مواطنيه ومواطناته.

ومن جهتها، فقد اعتبرت نائبة رئيسة الجمعية الديمقراطية لنساء المغرب، سعيدة الإدريسي أن تصريحات الرميد لا تتماشى ولا تبشر بخير خلال هذه الولاية، إذ أفادت أن الأخير وبتصريحاته ضرب عرض الحائط بالدستور والتزامات المغرب الدولية مستنكرة حديثه عن الخصوصية في قضايا النساء، إذ اعتبرته من المفارقات التي لا ينبغي أن تصدر عن ممثل لحقوق الإنسان.

شاركها:

شاهد أيضاً

طقس بارد ابتداء من يوم الخميس المقبل بعدد من أقاليم المملكة

طقس بارد ابتداء من يوم الخميس المقبل بعدد من أقاليم المملكة

    أفادت المديرية العامة للأرصاد الجوية بأن عددا من مناطق المملكة ستشهد طقسا باردا ...