الرئيسية / أهم الأخبار / وفاة مسن في ظروف غامضة بحي مولاي رشيد

وفاة مسن في ظروف غامضة بحي مولاي رشيد

 

توفي شخص صبيحة اليوم،بحي الادماج بمنطقة حي مولاي رشيد قرب سوق السمك،في ظروف غامضة لم يتم تحديدها الى حدود الان.

وحسب المعطيات الاولية،فإن المتوفي يبلغ من العمر 77 عاما،ويعاني من مرض السكري،وافته المنية في بيته دون علم زوجته التي تعاني من كسر في العمود الفقر بوفاته و ترقد في بيت مجاور وسط منزلها.

وذكرت مصادر من عين المكان أن جيران الحي من تنبئوا بوفاة المسن، وقاموا بإخبار رجال الشرطة وعناصر الوقاية المدنية،الذي حلوا بعين المكان ورجى نقل الضحية إلى مستوع الاموات لاخاض الجثة الى التشريح الطبي من أجل الوقوف على الاسباب الحقيقية وراء الموت المفاجئ.

وللاشارة فإن المتوفي ليس له أبناء وزوجته مقعدة لا تتحرك كونها تعاني من كسر في العمود الفقري إثر حادثة سير تعرضت له بعدما صدمتها حافلة النقل العمومي،في المقابل اقتحمت عناصر الوقاية المدنية شباك المنزل للاخراج الجثة.

شاركها

شاهد أيضاً

تبديد أموال عمومية تدخل شرطي السجن

تبديد أموال عمومية تدخل شرطي السجن

  أحالت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية على النيابة العامة بمحكمة الاستئناف بالرباط، أمس الخميس، موظف ...