الرئيسية / حوادث ومحاكم / الداخلية تبرئ الإمام الحديدي من تهمة التسبب في فاجعة “الصويرة”

الداخلية تبرئ الإمام الحديدي من تهمة التسبب في فاجعة “الصويرة”

 

 

صرح عبد الفتاح البجيوي، والي جهة مراكش آسفي، أن الوضعية القانونية للإمام عبد الكبير الحديدي، إمام مسجد السبيل في حي كاليفورنيا بالدار البيضاء، والمسؤول عن عملية توزيع الماعونات الغذائية، التي راحت ضحيتها 15 امرأة نواحي الصويرة، “سليمة”.

و أوضح البجيوي أن الامام حصل “على ترخيص للقيام بذلك، كما أنه أخبر السلطات المحلية، مسبقا، بما قام به”، مضيفا في تصريح لموقع “تيلكيل” العربي، أنه “تم فتح تحقيقين في النازلة؛ الأول إداري، وفتحته وزارة الداخلية، بينما الثاني قضائي، وفتحته النيابة العامة”.

و أشار المتحدث الى أن التحقيق الإداري، الذي تم فتحه، سيهدف إلى التأكد من كون الإجراءات اللوجستيكية والتنظيمية اللازمة لتنظيم التظاهرة المذكورة كانت متوفرة، إلى جانب التأكد من مسألة توفر الجمعية التي كانت تشرف على العملية على التراخيص اللازمة من عدمه، مبرزا أن هدف هذا التحقيق ليس جنحيا.

شاركها

شاهد أيضاً

أمن أكادير يوقف شخصا هاجم منزل سيدة أجنبية

أمن أكادير يوقف شخصا هاجم منزل سيدة أجنبية

  تمكنت عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بولاية أمن أكادير، صباح اليوم الاثنين 17 يناير ...