الرئيسية / حوادث ومحاكم / تشييع جنازة الشاب هشام المقتول في سباتة و هذه قصة قتله من طرف شخصين

تشييع جنازة الشاب هشام المقتول في سباتة و هذه قصة قتله من طرف شخصين

 

 

شيع قبل قليل جنازة الشاب العشريني هشام الذي تم قتله ﻏﺪﺭﺍ بحي ﺟﻤﻴﻠﺔ 1  حيث كان في طريقه لمنزله بعد مشاهدة مباراة الوداد في مقهى بالحي نفسه يوم الأحد.

 

 

الشاب، و خلال مقاومته لمنحرفين أبناء حيه ﺑﻌﺪﻣﺎ ﺳﺮﻗﻮﺍ ﻣﻨﻪ ﻫﺎﺗﻔﻪ ﺍﻟﺨﻠﻮﻱ، عرضوه ﻻﻋﺘﺪﺍﺀ ﺟﺴﺪﻱ ﺗﻠﻘﻰ ﻋﻠﻰ ﺇﺛﺮﻩ ﺿﺮﺑﺔ ﺑﻮﺍﺳﻄﺔ ﻗﻨﻴﻨﺔ ﺯﺟﺎﺟﻴﺔ من أحدهما جعلته ينزف، إلا أن مقاومته لجرحه جعلته يتجه لمستشفى بن مسيك راجلا لتخييط الجرح و من هناك لمستشفى بن رشد لخطورة إصابته حيت لم يستطع مقاومة الموت بسبب نزيفه الحاد ليتوفى هناك.

هشام شاب دو الأخلاق العالية حسب أبناء الحي كان يعمل بائعا بأحد محلات الزرابي و قد كان يستعد مؤخرا لزواج و تكوين أسرة إلا أن إنتشار المجرمين بالمنطقة تسبب في خطفه من بين أهله.

 

 

هذا و يشتكي جل الساكنة من إنتشار المتسكعين و المجرمين و اللصوص وبيع لمخدرات بالمنطقة التابعة لدائرة الأمنية 23 سباتة، حيث صرح العديد من المواطنين أنهم فقدو الإحساس بالأمن بعدما كانت بن مسيك رمزا للإستقرار.  و من خلال منبرنا هذا تطالب الساكنة بتوفير الأمن  و محاربة بائعي المخدرات الذين إنتشرو بشكل رهيب !

شاركها:

شاهد أيضاً

مطالب لجطو بإحالة ملفات نهب المال العام على المحاكم الجنائية

مطالب لجطو بإحالة ملفات نهب المال العام على المحاكم الجنائية

  شاركها:Facebook Share on: WhatsApp