الرئيسية / أهم الأخبار / ملف “عمارة سباتة”.. إنهاء التحقيق التفصيلي وجلسة علنية مرتقبة في أكتوبر

ملف “عمارة سباتة”.. إنهاء التحقيق التفصيلي وجلسة علنية مرتقبة في أكتوبر

FILE-20160806-1557M4X37FKEBGCE
علم لدى مصادر مطلعة، أن قاضي التحقيق “عمر كاسي” المكلف بملف “عمارة سباتة المنكوبة” بابتدائية عين السبع بالدارالبيضاء، قد أنهى جميع مراحل الإستنطاق التفصيلي وقرار الإحالة أخيرا، حيث ينتظر تحديد تاريخ جلسة علنية بداية أكتوبر المقبل، ورجحت المصادر أن يتم منح الملف للقاضي ذ. بلحميدي لخبرته في مثل هذه القضايا كملف “فاجعة بوركون”.
ويتابع في القضية 5 متهمين في حالة اعتقال احتياطي بالمركب السجني عكاشة ويتعلق الأمر بـ: صاحب العمارة المنهارة، إضافة إلى تقني بالمقاطعة الحضرية (مراقب)، التي تقع العمارة في دائرة نفوذها، ومهندس معماري، إلى جانب المهندس المختص (المكلف بمراقبة الحديد). ويتابع هؤلاء من أجل القتل الخطأ وتقديم شهادات ورخص بدون سند قانوني، حيث لم يقوموا بالمتعين عليهم في مراقبة وتتبع مدى إمكانية تحمل العمارة التي كانت تتألف من طابق سفلي به مقهى، إضافة إلى طابقين، كانا هما أصل البناء، للطابقين الجديدين، حيث إن بعض المتهمين قد منح بعض الشواهد والتراخيص دون زيارة أو تتبع أشغال البناء.
وكان قاضي التحقيق، قد توصل بتقرير الخبرة التقنية التي أجراها مكتب الدراسات الهندسية والمعمارية بالمغرب، والتي أمر بها وكيل الملك لدى ابتدائية الدارالبيضاء، من أجل الوقوف على الأسباب الحقيقية وراء انهيار عمارة سباتة، والتي أوضحت أن بناء الطابقين الثالث والرابع أديا إلى سقوط الأعمدة والسواري للطابق السفلي للعمارة، الذي لا يحتمل أكثر من طابق واحد.
شاركها

شاهد أيضاً

تمارة:ضابط أمن يضطر لاستعمال سلاحه الوظيفي لتوقيف شخص عرض مواطنين للخطر

تمارة:ضابط أمن يضطر لاستعمال سلاحه الوظيفي لتوقيف شخص عرض مواطنين للخطر

  اضطر ضابط أمن يعمل بالهيئة الحضرية بالمنطقة الإقليمية للأمن بمدينة تمارة لاستخدام سلاحه الوظيفي ...