الرئيسية / أهم الأخبار / حي لالة مريم بالدار البيضاء يعلن العصيان، لهذا السبب

حي لالة مريم بالدار البيضاء يعلن العصيان، لهذا السبب

مواجهات كبيرة عرفها حي لالة مريم بتراب مقاطعة مولاي رشيد بالدار البيضاء، بعد ظهر يومه الثلاثاء 31 يناير، حيث واجه ساكنة الحي، عملية هدم لمسجد صغير، بشارع 10 مارس، بدعوى أنه من المساجد غير المرخص لها، ورفض المحتجون هدم المسجد الذي يعد من بين اقدم المساجد في الحي، ولموقعه الاستراتيجي ضمن طريق رئيسية، ورشق بعض الشبان عناصر السلطة المحلية بالحجارة، تحول معه الحي لشبه حالة عصيان، وبعد اكثر من ساعتين من المواجهة، تم تنفيذ عملية الهدم، وسط حضور قوي لعناصر الأمن.
وعبر عدد من المحتجين، عن استغرابهم لهذا الهدم، في الوقت الذي تحتل فيه مقهى مجاورة نفس مساحة المسجد.
يذكر أن عملية الهدم الأولى تمت قبل اليوم باشهر عدة، لكن ساكنة الحي اعادت بناءه من جديد، ليتقرر اليوم هدمه كليا.

شاركها

شاهد أيضاً

تمارة:ضابط أمن يضطر لاستعمال سلاحه الوظيفي لتوقيف شخص عرض مواطنين للخطر

تمارة:ضابط أمن يضطر لاستعمال سلاحه الوظيفي لتوقيف شخص عرض مواطنين للخطر

  اضطر ضابط أمن يعمل بالهيئة الحضرية بالمنطقة الإقليمية للأمن بمدينة تمارة لاستخدام سلاحه الوظيفي ...